موسيماني: الأهلي أكبر تجربة في حياتي وقد أعود لتدريبه | صحيفة الخليج

كشف بيتسو موسيماني مدرب فريق الوحدة، عن اعتزازه بتجربة العمل في نادي الأهلي المصري.
وأوضح المدرب الجنوب إفريقي في تصريحات تليفزيونية، أن قصة رحيله عن الأهلي كانت حزينة بالنسبة له، لأن إدارة النادي تمسكت ببقائه، لكنه كان مضطرًا للمغادرة بسبب حالته الصحية التي تأثرت بضغوط العمل.
وقال موسيماني «الأمر لا علاقة له بتدريب الأهلي، لكن المدرب يحتاج إلى فترة راحة، توماس توخيل حصل على إجازة، بيب جوارديولا ابتعد عن التدريب لمدة عام».
وأشار إلى مواجهته للضغوط منذ بدء تدريبه فريق صنداونز الجنوب إفريقي، إذ كان مطالبًا بالفوز ببطولتي الدوري والكأس باستمرار والمنافسة على لقب دوري أبطال إفريقيا، واستمر الأمر بعد انتقاله للعمل في الأهلي المصري.
وصرح بيتسو موسيماني «إذا لم تفز بالدوري والكأس ودوري أبطال إفريقيا وبرونزية كأس العالم للأندية، لا يمكنك الاستمرار في تدريب الأهلي، والحمدلله أننا حققنا تلك الأشياء».
ولفت موسيماني إلى رحيله عن الأهلي بسبب تحقيقه لكل البطولات الممكنة ورغبته في الحفاظ على صحته من أجل البقاء مع عائلته وأبنائه.
وأضاف أن الأهلي هي التجربة الأكبر في مسيرته حيث يدعمه 70 مليون مشجع، كما عمل مع العديد من اللاعبين الكبار مثل محمد الشناوي وعلي معلول ووليد سليمان، موضحًا «كان هناك احترام متبادل بيني وبين اللاعبين، أنا من طلبت منهم ذلك، ومحمود الخطيب وثق بي وبقدراتي».
وتابع موسيماني «يجب أن يكون هناك ترابط في الفريق، حين يسير كل شيء بشكل جيد، ستحقق النجاح، الأمر نفسه مع جوارديولا ومانشستر سيتي أو يورجن كلوب وليفربول، إذا وثقت في المدرب سيبقى لعشر سنوات، كم بقي أرسين فينجر مع أرسنال، هناك العديد من قصص النجاح في كرة القدم، لكن حين يتم تغيير المدربين كل فترة، لن يتحقق النجاح».
وأكد بيتسو موسيماني أنه رحل عن تدريب الأهلي بإرادته للحفاظ على صحته وتمكن من العودة إلى كرة القدم، مشيرًا إلى عدم استبعاده عودته لتدريبه مستقبلًا، خاصة أنه علاقته مع جماهيره مستمرة حتى الآن بسبب النجاح الذي حققه مع الفريق.
يذكر أن بيتسو موسيماني تولى تدريب الأهلي المصري منذ أكتوبر 2020 حتى يونيو 2022، وفاز معه ببطولتي الدوري والكأس مرة لكل منهما، ولقبين بدوري أبطال إفريقيا ومثلهما لكأس السوبر الإفريقي، وابتعد عن التدريب لمدة 3 أشهر، قبل أن يقود فريق أهلي جدة لمدة موسم حقق خلاله لقب دوري الدرجة الثانية السعودي، وأعاده إلى دوري المحترفين، ثم تولى مسؤولية تدريب نادي الوحدة، في تجربته الأولى بالدوري الإماراتي للمحترفين.



رابط المصدر