«رونالدو» يٌدون رقمًا سلبيًا مع مانشستر يونايتد منذ 2008

فشل الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم مانشستر يونايتد، في تسجيل أي هدف للمباراة السادسة على التوالي، بعدما وقع فريقه في فخ التعادل أمام ساوثهامبتون بنتيجة 1-1، ضمن مواجهات الجولة الـ 25 من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.

ودون رونالدو بذلك رقمًا سلبيًا في مسيرته مع الشياطين الحمر، كأسوأ سلسلة له دون أن يسجل هدفًا في جميع المسابقات مع مانشستر يونايتد، وذلك منذ فشله في زيارة الشباك خلال 7 مباريات مع الشياطين الحمر خلال الفترة من “ديسمبر 2008 حتى يناير 2009”.

وفشل صاحب الـ 37 عامًا، في التسجيل منذ بداية العام الجديد حتى الآن أمام فرق كل من “وولفرهامبتون، وبرينتفورد، ووست هام يونايتد، وميدلسبره، وبيرنلي، وأخيرًا ساوثهامبتون “.

ويحتل مانشستر يونايتد، المركز الخامس في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز بفارق 20 نقطة عن مانشستر سيتي صاحب الصدارة.

يذكر أن العديد من التقارير، زعمت أن رونالدو غير سعيد في مانشستر يونايتد هذا الموسم، ويدرس الرحيل عن “أولد ترافورد” بنهاية الموسم الحالي.

وكانت صحيفة ديلي ميرور البريطانية، ذكرت إن زيدان طالب قيادة النادي الفرنسي التعاقد مع كريستيانو رونالدو مستغلاً حالة عدم السعادة التي يمر بها البرتغالي مع مانشستر يونايتد.

ووفقا للصحيفة، فإن زيدان يعتبر كريستيانو، الذي أكمل عامه الـ37 من العناصر الحاسمة التي يسعى لضمها إلى صفوف الفريق بجانب عدوه اللدود الأرجنتيني ليونيل ميسي.

ويستغل الفرنسي زين الدين زيدان علاقته القوية مع رونالدو من أجل إقناعه بالانتقال إلى باريس سان جيرمان.

وألمحت الصحف الإنجليزية إلى أن رونالدو لديه رغبة في التواجد في صفوف باريس سان جيرمان مع اللعب إلى جانب الثنائي الناري، المكون من الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار.

وكان رونالدو عاد إلى مانشستر يونايتد الصيف الماضي، بعقد يمتد لموسمين، بعد رحيله في صيف 2009 صوب ريال مدريد، ومنه إلى يوفنتوس عام 2018.

ومن جهة أخرى، ذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية، أن الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو واصل تحقيق الأرقام القياسية، وجاءت هذه المرة من خلال منصات التواصل الاجتماعي.

وقالت الصحيفة، أن أسطورة مانشستر يونايتد وصل إلى 400 مليون متابع على “إنستجرام”، كأكثر شخص متابعة عبر تلك المنصة على مستوى العالم.

وسبق أن وصل رونالدو إلى 237 مليون متابع في سبتمبر 2021، وحل وقتها في صدارة أكثر الشخصيات متابعة في العالم.

وعقب مرور 6 أشهر فقط، ارتفع عدد متابعي رونالدو بمقدار 163 مليون متابع، ليصل إلى 400 مليون متابع.

ويأتي الأرجنتيني ليونيل ميسي في المركز الثالث عمومًا، والثاني على المستوى الرياضي بمقدار 306 ملايين متابع.

رابط المصدر