تحضيرات مكثفة لسباق أرامكس دبي مسقط للشراع الحديث | صحيفة الخليج

تجري الاستعدادات في نادي دبي للإبحار الشراعي، لانطلاق بطولة «أرامكس دبي مسقط» والتي ستنطلق مطلع شهر فبراير.
إلى ذلك، سجل 25 فريقاً بالبطولة المتميزة والتي تُعد الأكثر صعوبة وطولاً في المنطقة، ومن بين المشاركين في بطولة 2023، مركب «توستير» الذي سيعود للدفاع عن لقبه مع السعي للفوز بالبطولة مرة أخرى.
تبدأ البطولة السنوية في 4 فبراير المقبل، وتمتد على مسافة 360 ميلاً بحرياً عبر الخليج العربي والمحيط الهندي مروراً بمضيق هرمز بالاتجاه إلى خليج عُمان، حتى ينتهي السباق في مرسى بندر الروضة بالعاصمة العُمانية مسقط. خلال تلك الرحلة الشاقة يواجه المشاركون طيفاً من الصعوبات والتحديات، إلا أنهم يبذلون ما في وسعهم للحفاظ على قدراتهم ونشاطهم على مدار خمسة أيام آملين بالتتويج.
يُشار إلى أن باب التسجيل بالبطولة مفتوح لغاية يوم 31 يناير الجاري، وذلك عبر الموقع الإلكتروني: https://dubaitomuscatrace.com.
وقال مات بريتون، الفائز ببطولة العام الماضي باستخدام اليخت «تويستر» بعدد (فردين من طاقم الإبحار فقط)، ويسعى خلال دورة هذا العام إلى الفوز بالبطولة للمرة الثالثة: «سعداء أنا وزميلي «ميتش» بالمشاركة في بطولة هذا العام والدفاع عن اللقب الذي أحرزناه العام الماضي باستخدام اليخت «تويستر»، سنسعى للفوز بالبطولة للمرة الثالثة ولأول مرة في تاريخها الممتد على أكثر من 30 عاماً، وتتحقق مشاركتنا في دورة هذا العام بفضل الدعم الكبير الذي لاقيناه من شركائنا من داخل دولة الإمارات (الصير للخدمات البحرية وبي آن أو ماريناس)، وأود الإشارة إلى أننا نشارك في البطولات على مدار 18 عاماً إلا أن دورة 2023 تتميز بقوة الفرق المشاركة وروح النصر التي يتحلون بها ونتطلع للفوز بها. وأود التنويه بشهرة وانتشار المسابقات الثنائية التي تحتاج إلى بحارين اثنين حيث يكون أحدهم نائماً والآخر يقود المركب».
وعبّر ديفيد وورال مدير سباق «أرامكس دبي مسقط» عن إعجابه بالنجاحات التي تحقق على مدار السنوات الماضية، إضافة إلى تعزيز سمعة دولة الإمارات على خريطة البطولات البحرية، وأضاف: «ساهم سباق أرامكس دبي مسقط في ترسيخ تلك الرياضة بدولة الإمارات وبالتالي ظهور فرق متميزة تضاهي المستويات العالمية، وأود التنويه إلى أن نادي دبي للإبحار الشراعي سيستضيف في 2024، بطولة SB20 العالمية، بعد النجاحات التي من المتوقع أن تحققها بطولة أرامكس دبي مسقط».
سيشارك بالبطولة رياضيون محترفون وهواة، إضافة إلى مختلف أنواع المراكب والتي ستتراوح ما بين 27 – 100 قدم، كما أنها ستكون الأكثر صعوبة وطولاً في المنطقة على صعيد مسابقات الإبحار الشراعي.
وتتيح البطولة للمشاركين استعراض أحدث التقنيات المعروفة في هذا المجال بما فيها الأشرعة التي تُصنعها «نورث سيلز»، كما أن العديد من المشاركين يستخدمون تقنية تحديد المواقع (GPS) التي تُصنّعها شركة إلكون الإماراتية، شريك ستارلنك العالمية، إضافة إلى مراكب «بينيتو». الجدير بالذكر أن علامة «مونيجرابا» الفاخرة ستقدم الجوائز للبحارة الفائزين.
على صعيد آخر، ترعى البطولة مجموعة من أشهر العلامات منها نورث سيلز، وإلكوم، ومونتجرابا، وبينيتو إضافة إلى الراعي الرئيسي – أرامكس، ويُضاف للقائمة السابقة من الرعاة، علامة «إلس ناردن» والتي تعود مرة أخرى كراعٍ رسمي عن فئة «ضبط الوقت».
وصرح مايك ريتش، المدير التنفيذي للتسويق في أرامكس قائلاً: «باعتبارنا راعياً رئيسياً للحدث، من المتوقع أن يحقق الكثير من النجاح والتألق وبناء فرق متميزة بقدراتها وأعضائها مع التركيز على السرعة والتنوع، إضافة إلى ذلك، فإن البطولة تعكس وتعبر عن القيم والمبادئ التي نؤمن بها في أرامكس، كما سنوفر الدعم والمساندة للفرق المساعدة خلال رحلتهم التي ستتخللها مجموعة من المصاعب، ننتظر بشغف تتويج الفائزين بالبطولة مع الوصول للمرحلة النهائية، لنحتفل جميعاً في أجواء مفعمة بالمرح والانتصار».
يسهر نادي دبي للإبحار الشراعي واتحاد الإمارات للشراع والتجديف الحديث على تنظيم البطولة بمشاركة اللجنة العُمانية للرياضات البحرية، والاتحاد الآسيوي للإبحار الشراعي، والنادي الملكي للإبحار الشراعي.
وتُقام البطولة برعاية أرامكس، المزوّد الرائد عالمياً لخدمات النقل والحلول اللوجستية الشاملة، حيث ستسخر خبراتها الطويلة وشبكتها الواسعة في كل من دولة الإمارات وسلطنة عُمان لدعم نجاح الحدث بالشكل المطلوب وضمان انسيابية الحركة للقوارب والمتسابقين، كما تضم قائمة الرعاة كلاً من ساعات إلس ناردن، ومونيجرابا، وبينيتو، ونورث سيلز، وإلكوم.



رابط المصدر

مساحة اعلانية
شارك المقال
  • تم النسخ

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *