استطلاع: 75% من اللاعبين المحترفين يرفضون تغيير نظام مواعيد المونديال



يعارض غالبية اللاعبين المحترفين فكرة إقامة كأس العالم لكرة القدم كل سنتين المقترحة من الاتحاد الدولي (فيفا)، إذ تؤيد نسبة 75% الإبقاء على النظام الحالي كل أربع سنوات، وفق استفتاء أجرته نقابة اللاعبين المحترفين (فيفبرو) ونشر الثلاثاء.

وأجرت “فيفبرو” الاستطلاع مع أكثر من ألف لاعب كرة قدم محترف حول العالم حيال رغباتهم في مستقبل الروزنامة الدولية التي يود الاتحاد الدولي إصلاحها من أجل تنظيم كأس العالم كل عامين.

ووفقًا للدراسة، فإن 77% من اللاعبين الأوروبيين والآسيويين يفضلون إقامة كأس العالم كل أربع سنوات، وما نسبته 63% في القارة الأمريكية.

أما بالنسبة للأفارقة، فإن 49% منهم يرغب في الحفاظ على النظام الحالي، بينما ينقسم الآخرون بين إقامة المونديال كل سنتين أو كل 3 سنوات.

وقالت النقابة إن “هناك طلبًا في الأسواق الصغيرة والمتوسطة لتطوير وتقوية المنافسات الدولية”، مضيفة أنها ترغب في “تشجيع الاستثمار في المسابقات الإقليمية”.

عند سؤالهم عن بطولاتهم المفضلة، اختار 81% من اللاعبين حول العالم الدوريات المحلية أو كأس العالم “في نظامها لحالي الذي يقام كل أربع سنوات”.

وقال يوناس باير-هوفمان، أمين عام فيفبرو، في البيان إن “21% فقط من اللاعبين يرون أن أصواتهم مسموعة وأن رفاهيتهم تحظى بالاهتمام الكافي من قبل الاتحاد الدولي”.

ودافع رئيس فيفا السويسري جياني إنفانتينو عن اقتراح إقامة المونديال كل سنتين، ويواجه معارضة من اتحادي أوروبا وأمريكا الجنوبية والأندية الكبرى، لكنه يحظى بدعم الاتحاد الأفريقي.

اقرأ أيضأ: اتحاد الكرة يخاطب فيفا لتأجيل مباراة إياب السنغال 24 ساعة





رابط المصدر