أتلتيكو مدريد يطارد رقما قياسيًا لمانشستر سيتي





وكالات



نشر في:
الثلاثاء 10 أكتوبر 2023 – 4:46 م
| آخر تحديث:
الثلاثاء 10 أكتوبر 2023 – 4:46 م

حقق أتلتيكو مدريد 14 انتصارا متتاليا في جميع البطولات على ملعبه سيفيتاس متروبوليتانو، في ثاني أفضل سلسلة نتائج على أرضه مقارنة بالفرق الأوروبية الأخرى التي لا يتفوق منها عليه سوى مانشستر سيتي بقيادة بيب جوارديولا الذي حقق 21 انتصارا بملعب الاتحاد.

ووصل السيتي إلى رقم قياسي من حيث عدد الانتصارات على أرضه، ولا يطارده حاليا سوى الروخيبلانكوس الذي لم يتوقف عن تحقيق الفوز منذ 19 فبراير الماضي.

ويأتي ذلك عندما بدأ الأتلتي مسيرة رائعة من النتائج ولم يخسر أي نقطة منذ التعادل في ملعبه 1-1 مع خيتافي في الرابع من فبراير الماضي وبهدف سكن شباكه من ركلة جزاء.

ومنذ ذلك الحين فاز الأتلتي على كل من أتلتيك بلباو 1-0، وإشبيلية 6-1، وفالنسيا 3-0، وبيتيس 1-0، وألميريا 2-1، ومايوركا 3-1، وقادش 5-1، وأوساسونا 3-0، وريال سوسييداد 2-1، وغرناطة 3-1، وريال مدريد 3-1، وقادش 3-2، وفينورد 3-2، وسوسييداد مجددا 2-1.

إجمالًا حقق أتلتيكو مدريد 13 فوزا متتاليا في الليجا ويفصله فوز وحيد عن معادلة الإنجاز الذي حققه سيميوني بين الخامس من مايو 2012 والثالث من فبراير 2013.

وطوال تلك الرحلة، أحرز 15 لاعبا مختلفا من الفريق المدريدي 40 هدفا، حيث ساهم أنطوان جريزمان بـ11 منها، وألفارو موراتا بتسعة، أي نصف أهداف الفريق تقريبا.

بشكل عام جاءت 15 من أهداف الأتلتي في الشوط الأول، والـ25 الأخرى في الشوط الثاني من المباريات التي خاضها حتى الآن.

في المقابل تلقت شباك أتلتيكو مدريد 12 هدفا، بواقع 8 أهداف في النصف الأول من المباراة و4 في النصف الثاني.

ومن أجل تحقيق هذه الانتصارات الـ14، استعان سيميوني بـ29 لاعبا، إذ اعتمد على ماريو هيرموسو وكوكي ريسوركسيون وأنطوان جريزمان وألفارو موراتا وساؤول نيجيز وناويل مولينا ورودريجو دي بول وأنخيل كوريا الذين لعبوا 12 مباراة.

كما ظهر خوسيه ماريا خيمينيز وبابلو باريوس وأكسل فيتسل في 11 مواجهة.

على الجانب الآخر، تحديدا تعود بداية سلسلة انتصارات مانشستر سيتي الرائعة بـ21 فوزا متتاليا في ملعب الاتحاد، منذ الفوز العريض 4-0 على تشيلسي في كأس إنجلترا، وصولا إلى التغلب 2-0 على نوتنجهام فوريست في الجولة السادسة من البريميرليج.

وسجل لاعبو السيتي 68 هدفا وتلقت شباكهم 9 أهداف فقط، ما يعني تفوق كاسح للسيتيزنز على أرضه.

ومن بين 720 فريقا تخوض منافسات الدرجة الأولى في الدوريات المسجلة بالاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، يقدم فنربخشة التركي مستوى رائعا بـ12 فوزا متتاليا حتى الآن، وكذلك بلقاني الكوسوفي الذي فاز في آخر 11 مباراة على ملعبه.

بينما لم ينجح أي فريق آخر في كسر حاجز 8 انتصارات داخل ملعبه مثل ستيارمان الآيسلندي وأضنة دمير سبور التركي الذي يقوده باتريك كلويفرت.

وحقق برشلونة 6 انتصارات على ملعبه، مثله في ذلك ياجيليلونيا البولندي، وبخمسة انتصارات يأتي ريال مدريد برفقة شتوتجارت وباير ليفركوزن الألمانيين وليفربول الإنجليزي وسبارتا براغ التشيكي وبوراك باشا لوكا البوسني وكونا الويلزي وجو أهيد إيجلز الهولندي.



رابط المصدر