آخر مشاركة لبرشلونة في الدوري الأوروبي.. أكبر من نجم الفريق

مساحة اعلانية


يعود برشلونة للعب في بطولة الدوري الأوروبي للمرة الأولى منذ 17 عامًا، حينما كانت بمسماها القديم، كأس الاتحاد الأوروبي، وحينها لم يكن غافي لاعب الفريق الحالي، وأحد أبرز نجومه في الموسم الجاري، قد أبصر النور حينما ودع الفريق المسابقة من الدور الرابع على يد سيلتك الأسكتلندي.

وأسفرت قرعة البطولة، يوم الاثنين، عن مواجهة برشلونة لنابولي بعد مغادرة الأول دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا، وتقام مباراة الذهاب يوم 17 فبراير على ملعب “كامب نو”، على أن تكون مباراة العودة في إيطاليا يوم 25 فبراير.

وكانت آخر مباراة للفريق في البطولة بتاريخ 26 مارس 2004 وانتهت بالتعادل السلبي أمام سيلتك، ليغادر المسابقة بعد الخسارة بهدف نظيف في مباراة الذهاب، بينما ولد غافي في الخامس من أغسطس ذلك العام.

وشارك تشافي هيرنانديز مدرب الفريق الحالي في التشكيل الأساسي خلال تلك المباراة، بينما كانت أعمار بيدري، نيكو غونزاليس وأنسو فاتي نجوم الفريق الحاليين تبلغ ما يقارب عامين.

وتوّج فالنسيا بتلك النسخة من المسابقة، كما حصد آخر لقب للدوري الإسباني، وظفر بورتو البرتغالي بالنجمة الأوروبية الثانية في تاريخه بعد الفوز بدوري أبطال أوروبا بقيادة مواطنه الشهير جوزيه مورينيو على حساب موناكو في النهائي.

وعلى الصعيد الدولي، فازت تونس بكأس أمم إفريقيا الوحيدة في تاريخها، فيما كانت أكبر المفاجآت الكروية خلال هذا الموسم من نصيب اليونان، بعدما أسقطت البرتغال على أرضها وبين جماهيرها وتوّجت بكأس أوروبا.

وأكمل تطبيق “فيسبوك” شهرًا واحدًا حينما كان يلاعب برشلونة نظيره الأسكتلندي، وأُنشى “يوتيوب” و”تويتر” بعدها بعام وعامين على التوالي، أما أول إصدار من هاتف “آيفون” فقد تم بعدها بما يقارب الثلاث سنوات.

وتعاقب على تدريب برشلونة بعد تلك المباراة التي قادها المدرب الهولندي فرانك ريكارد 11 مدربًا وهم نجحوا في الفوز بأربع بطولات دوري أبطال أوروبا واحدة لريكارد، ومرتين فاز بها غوارديولا ومرة لويس إنريكي، بالإضافة إلى 10 بطولات في الدوري الإسباني.



رابط المصدر

مساحة اعلانية
شارك المقال
  • تم النسخ

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *