شكوك حول استضافة غينيا لأمم إفريقيا 2025 .. والمغرب والجزائر في الصورة

[ad_1]

كشفت تقارير إفريقية عن شكوك كبيرة حول إمكانية تنظيم كأس أمم إفريقيا سنة 2025 بغينيا بسبب عدة أمور ترتبط بتطورات البنية التحتية والاضطرابات الأمنية في الفترة الأخيرة.

وقال موقع “أكتو كاميرون” أن غينيا لم تشهد تقدم في بناء المواقع الرياضية الجديدة حيث يفكر الاتحاد الإفريقي لكرة القدم في حل بديل لاستضافة كأس الأمم الأفريقية 2025 .

وقال وفقا لموقع “سبورت نيو إفريقيا ” أن لجنة من الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، زارت غينيا في الأسابيع الماضية واستخلصت مجموعة من النقاط السلبية حول سير الأشغال مع تبقي 3 سنوات على النسخة الـ35 للكان.

وأضاف الموقع أن غينيا باتت في موقف صعب جراء هذه المستجدات، والتي ستفرض عليها إما تنظيم الدورة بشكل مشترك مع إحدى الدول المجاورة أو سحب التنظيم منها بشكل نهائي وفتح باب الترشح.

ووفقا للتقارير فإن المغرب يرغب في تنظيم نسخة 2027 لكنه لن يمانع في استضافة نسخة 2025 بحكم توفره على مجموعة من الملاعب الجاهزة لاحتضان مسابقات الكاف بالإضافة إلي الجزائر وجنوب إفريقيا

وأفادت تقارير أخري انه ما زالت الملاعب الخمسة المفترض بناؤها لتنظيم الكان عبارة عن ورق فقط بينما الملعب السادس الذي يجب إعادة ترميمه وإصلاحه و توسعة مدرجاته و داخله مازال كما هو دون أي تغيير.

وفي نفس السياق نقلت صحيفة أكتو كاميرون تصريحات لأحد أعضاء الاتحاد الغيني والتي قال خلالها :” أن الحديث عن عدم استضافه غينيا للمسابقة غير حقيقي ومن الخطأ أيضا أن “المغرب سيستضيف المنافسة”.

يذكر أن رئيس المجلس العسكري الحاكم في غينيا الكولونيل مامادي دومبويا أمر قبل أيام بتغيير فريق اللجنة المحلية المنظمة لكأس أمم أفريقيا 2025.

كما طلب دومبويا الذي تم تعيينه رئيسا انتقاليا منذ الإطاحة بالرئيس ألفا كوندي قبل أسابيع من وزارة الرياضة التفكير في تنظيم غينيا لكأس أمم أفريقيا 2025 .

وكانت الكاميرون قد استضافت بطولة كأس الأمم الإفريقية 2021 والتي أختتمت في 6 فبراير الجاري .

وتوج المنتخب السنغالي باللقب بعد الفوز علي منتخب مصر في المباراة النهائية بركلات الترجيح ليكتفي الفراعنة بالوصافة بينما حصد منتخب الكاميرون بالمركز الثالث بعد الفوز علي بوركينا فاسو بركلات الترجيح أيضا .

ومن المقرر أن تستضيف ساحل العاج بطولة كأس الأمم الإفريقية المقبلة عام 2003 .

 

[ad_2]

رابط المصدر