رانغنيك يهاجم الحكم ويحمله مسؤولية التعثر


لم يشعر رالف رانغنيك مدرب مانشستر يونايتد المؤقت بالرضا عن أداء الحكام في بعض القرارات الحاسمة خلال التعادل 1-1 مع بيرنلي، ويعتقد أن ذلك كلفه ضياع الفوز في تيرف مور بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الثلاثاء.

وألغى الحكم هدفين ليونايتد في الشوط الأول، أحدهما بسبب التسلل على هاري ماغواير، بداعي أنه أعاق غاي رودريغيز لاعب بيرنلي قبل أن يسجل رافائيل فاران، والآخر بعدما اعتبر الحكم أن ماركوس راشفورد ارتكب خطأ قبل أن يسجل الفريق صاحب الأرض بطريق الخطأ في مرماه.

ولم يكن المدرب الألماني راضيا عند أداء التحكيم خلال خسارة يونايتد أمام ميدلسبره في كأس الاتحاد الإنجليزي يوم الجمعة، واستمر الحال بعد الفشل في ترجمة السيطرة إلى فوز على بيرنلي في الدوري.

وقال رانغنيك لمحطة (بي.تي. سبورت) التلفزيونية: أعتقد أننا أدينا بشكل رائع في الشوط الأول، ولم تكن هناك إمكانية للعب بشكل أفضل من ذلك. سجلنا ثلاثة أهداف والثاني بعد خطأ من راشفور) تم إلغاؤه بشكل لا أفهمه.

وأضاف: كان القرار غريبا جدا من الحكم المساعد. لقد أشار إلى وجود خطأ بعد خمس أو ست ثوان من اللقطة. اندهشت حقا لأنه أشار بالراية بعدما دخلت الكرة المرمى. هل شاهد الخطأ بالفعل؟ أتفهم لماذا تم إلغاء الهدف الأول، رغم أن القرار كان قاسيا، لكن الهدف الثاني لا أفهم السبب.

وأضاف: إذا نظرنا إلى المباراة بأكملها، فلقد سيطرنا على أغلبها. الحصول على نقطة واحدة ليس كافيا، وهذا يتسبب في إحباط جديد بالنسبة لنا.

وسيعتبر بيرنلي متذيل الترتيب نفسه محظوظا بأنه تعادل رغم تسديد 12 كرة على مرماه في الشوط الأول، ودون أي محاولة منه.

وقال شون دايك مدرب بيرنلي: يونايتد كان الطرف الأفضل بوضوح في الشوط الأول. لم نقترب حتى من الأداء الذي نريده. في الشوط الثاني اقتربنا كثيرا من الشكل الذي نود الظهور به أمام فريق جيد جدا. هذه نقطة إيجابية جدا.

وتابع: أعتقد أن قرارات الحكام كانت سليمة حتى في الهدف الملغي بسبب التسلل على ماغواير.



رابط المصدر