اليوم .. هل يستطيع «مدرب الريال» الانتقام من باريس سان جيرمان

[ad_1]

يشهد اليوم الثلاثاء مواجهة من العيار الثقيل بين ريال مدريد بقيادة الأيطالي “كارلو أنشيلوتي” ومضيفه باريس سان جيرمان في ذهاب دور ال١٦ لدوري أبطال أوروبا.

 ويأتي القاء بطابع انتقامي للمدرب الإيطالي المخضرم، الذي كان الفرنسيون سببا في إقالته قبل 5 سنوات.

ففي 2017 ذهب أنشيلوتي بقيادة فريق بايرن ميونيخ إلى عاصمة النور لمواجهة  PSG بقيادة الفرنسي “أوناي إيمري” في الجولة الثانية من دور المجموعات لدوري الأبطال.

ليتلقي البايرن هزيمة ثقيلة بثلاثية نظيفة أحرزهم كلا من داني ألفيش وإدينسون كافاني ونيمار ، لتكون سببا في توجيه الشكر لأنشيلوتي والإطاحة به من قيادة بايرن ميونيخ .

وجاءت الفرصة لأنشيلوتي للانتقام من باريس، هذه المرة مع نادي نابولي الإيطالي ، وكاد ينتزع انتصارا ثمينا لولا هدف أنخيل دي ماريا في الوقت البديل لينتهي اللقاء 2-2 ، وفي الإياب تعادل الناديان 1-1.

السؤال الأن فماذا الذي يفعله الإيطالي اليوم، والذي يسعي للثأر من فريق العاصمة الفرنسية ، والذي أطاح به من قيادة الفريق البفاري في 2017؟

أقرأ أيضأ l التشكيل المتوقع لريال مدريد أمام باريس سان جيرمان في دوري الأبطال



[ad_2]

رابط المصدر