الإسماعيلي يواصل تدريباته الجماعية استعدادًا لبيراميدز 



واصل فريق الكرة الأول بالنادي الإسماعيلي تدريباته ظهر اليوم الأحد علي الملعب الرئيسي لاستاد الإسماعيلية، ضمن برنامجه الإعدادي للقاء بيراميدز المقبل بالقاهرة، ضمن منافسات الجولة التاسعة من عمر بطولة الدوري الممتاز.

المران بدأ بخوض لاعبي الفريق تدريبات في صالة الجيم من أجل الارتقاء بالمعدلات البدنية، أعقبها تدريبات على أرض الملعب اشتملت علي الجوانب الفنية والتكتيكية.

كما تم تخصيص تدريبات للإستحواذ علي الكرة دون إرتكاب أخطاء وسط تعليمات مستمرة من الجهاز الفني، في حين أدي حراس المرمى تدريبات مكثفة علي التسديدات، وذلك تحت إشراف مدربهم سيد توفيق.

بينما خاض مجموعة من اللاعبين تدريبات خاصة علي ملعب ” عبد الرحمن أنوس “، قبل أن يختتم المران بتقسيمة علي منتصف الملعب.

كما شهد مران الفريق الأول لكرة القدم بالإسماعيلي، ظهر اليوم عودة أحمد عادل عبد المنعم حارس مرمي الفريق، بعد شفاءه من الإصابة وإكتمال جاهزيته البدنية.

وكان ” عبد المنعم ” قد غاب عن صفوف الفريق خلال الفترة الماضية بسبب الإصابة بكدمة فى العضلة الأمامية، أبعدته عن التواجد ضمن قائمة فريقه خلال مواجهة فيوتشر الأخيرة ضمن منافسات الدوري العام.

وخضع اللاعب لاختبار طبي والذي أثبت قدراته علي المشاركة بالتدريبات الجماعية بشكل طبيعي بعد إنتهاء برنامجه العلاجي والتأهيلي.

وبدأ محمد فوزي حارس مرمي الإسماعيلي، المرحلة الأخيرة من تدريباته التأهيلية المكثفة بشكل منفرد تحت إشراف الجهاز الطبي.

وتماثل الحارس الذي كان ضمن القائمة المبدئية لمنتخب مصر للشفاء من الإصابة بجزع في الرباط الداخلي للركبة والتي حرمته من التواجد مع الفريق لما يزيد عن شهر وأبعدته عن مباريات كأس رابطة الأندية المحترفة بالإضافة إلي مواجهة فيوتشر ضمن منافسات الدوري العام.

في سياق متصل، أدي جان موريل صانع ألعاب الدراويش تدريباته التأهيلية تحت إشراف مجدي قاسم أخصائي العلاج الطبي، وذلك على هامش مران الفريق ظهر اليوم.

وكان الجناح الإيفواري قد تعرض للإصابة بشد من الدرجة الثانية في العضلة الضامة وإجهاد في العضلة الأمامية خلال مواجهة فيوتشر الأخيرة والتي ستمنعه من التواجد في اللقاء المقبل.





رابط المصدر